الرئيسية / أخبار السيارات / سيارة مرسيدس-بنز الدفع الرباعي GLS

سيارة مرسيدس-بنز الدفع الرباعي GLS

GLS

لا يقل الطموح مع مرور الوقت، حتى مع استمرار النجاح واكتساب الخبرة، إلا أن الرحلة تصبح ممتعة بدرجة أكبر؛ لا تتطلب بذل المزيد من الجهود، كما أنها أكثر أماناً. تشعر أن كل شيء أخف وزناً بطريقة أو بأخرى عند السفر بسيارة GLS الجديدة، سيارة رياضية متعددة الأغراض في فئة S. هل تبحث عن راحة البال والراحة النفسية؟ ستشعر بهما الآن كما لو أنك لم تَحظَ بهما من قبل. هل تريد الشعور بالقوة؟ ستجدها مع السيارة الجديدة بدرجة أكثر من كافية. هل هناك قيود على السرعة؟ لا نعرف شيئاً عن القيود.s

 

فالتصميم الخارجي الديناميكي الجديد والتصميم الداخلي الفاخر والمعدل يؤكدان بوضوح على الشخصية الرائعة للسيارة GLS. ومن خلال الطراز الجديد، استطاع المصممون تكييف مفهوم السيارة الرياضية المتعددة الاستخدامات الفارهة ذات الحجم الكبير مع أسلوب التصميم الحالي لسيارة مرسيدس-بنز. فن يتقنه القليل جداً: بمجرد وجود الفئة في أجواء معينة تكون لها الغلبة بفضل تصميمها الساحر ذي الجودة العالية.

المظهر الخارجي: مثيرة للإعجاب.

تم التركيز في المظهر الخارجي للسيارة على إعادة تصميم مقدمة السيارة، وفيما يتعلق بالجزء الخلفي للسيارة فقد قمنا أولاً بتحديث منطقة ممتص الصدمات والمصابيح الخلفية. وتشهد مجدداً أبعاد سيارة GLS على شكل الحجم الكامل للسيارة -وتشكل أفضل قاعدة ممكنة لتستوعب سبعة ركاب مع توفير مساحة رحبة- حيث يبلغ طولها 5,130 مليمتراً، وارتفاعها 1,850 مليمتراً، وقاعدة عجلاتها 3,075 مليمتراً. هناك أيضاً التفاصيل المطلية بالكروم – من ضمنها على سبيل المثال قضبان السقف، وحز الحماية السفلي – والتي تضفي اللمسات الجذابة.

 

المظهر الداخلي: لافت للنظر.

يُركز التصميم الداخلي المُعدل على معايير من الدرجة الأولى لسيارة GLS. السيارة قادرة على استيعاب سبعة ركاب إلى جانب التمتع بمستوى رائع من الرحابة. تُقدم صفوف المقاعد الثلاثة مساحة رحبة للمرافق ومكان الرأس. قيم راحة ممتازة؛ على سبيل المثال تُمثل المسافات بين صفوف المقاعد أو الأماكن الخاصة بالأكتاف أحد القوى التقليدية لسيارات هذا الطراز. تتضمن أبرز الميزات في المقصورة الداخلية لوحة عدادات مصممة حديثاً ومزودة بشاشة عرض الوسائط مقاس 8 بوصات، وعجلة قيادة متعددة الوظائف ذات ثلاثة أضلاع، ووحدة مركزية معدلة مع شاشة تعمل باللمس والعديد من الكماليات الجديدة.

 

مقاعد غاية في الفخامة.

مقاعد غاية في الفخامة.

تتيح خصائص الضبط المتنوعة لصف المقاعد الوسطى إمكانية تحقيق درجة كبيرة من المرونة في المقصورة الداخلية بما في ذلك وضع الحمولة؛ وذلك لتعزيز الاستفادة من مقصورة الأمتعة. سفرك في سيارة GLS بهذه الرفاهية هو تجربة ينبغي بالفعل أن تشاركها. تتوفر ثلاثة صفوف من المقاعد ضمن التجهيزات القياسية حيث توفر أقصى درجات الراحة والرحابة للركاب الذين يصل عددهم إلى سبعة ركاب. يمكن استخدام المقاعد بدرجة عالية من المرونة، حيث تتميز بإمكانية ضبط زاوية مسند الظهر في الصف الثاني وإمكانية طي مقاعد الصف الثالث كهربائياً. تتوفر مقاعد مزودة بخاصية تدفئة ضمن التجهيزات الاختيارية في الصف الخلفي أيضاً.

 

باقة AIRMATIC. أقصى مستويات التشغيل السلس المتواصل.

يتوفر نظام التعليق الهوائي AIRMATIC ضمن التجهيزات القياسية مع نظام ADS PLUSالتفاعلي لامتصاص الصدمات، مما يضمن تحقيق مستوى مرتفع من الراحة عند الركوب ودرجة متميزة من ديناميكية القيادة. يعمل نظام امتصاص الصدمات على التكيف باستمرار مع ظروف القيادة والطريق لكل عجلة على حدة. يمكن الحد من التأرجح والدحرجة -عند الانعطاف أو الضغط على المكابح مثلاً- بدرجة كبيرة. ويمكن الاختيار من بين التجهيزات المريحة والرياضية. يضمن نظام التحكم في المستوى استواء المركبة بغض النظر عن الحمولة وظروف القيادة. وفي السرعات العالية عند ضبط وضع ناقل الحركة على “الرياضي” “Sport” ينخفض ارتفاع السيارة عن الأرض للحد من مقاومة الرياح وزيادة الثبات بدرجة أكبر. يمكن زيادة القدرة على السير في الطرق الوعرة من خلال رفع المستوى حسب الاختيار المحدد.

 

المحركات: أداء فعال.

جميع المحركات المتوفرة في الفئة GLS الجديدة توفر أداءً رائعاً على مستوى جميع طرز الفئة. تتوفر الفئة GLS 500 4MATIC القوية مع المحرك V8 الثنائي التربو المميز بتقنية الحقن المباشر والذي يولد الآن طاقة تبلغ 455 حصاناً -أي أكثر من الطراز السابق بنحو 20 حصاناً- وأقصى عزم دوران يبلغ 700 نيوتن متر، وبذلك تجمع الفئة بين الأداء الفائق والمستوى العالي من الراحة أثناء القيادة.

 

 

9G-TRONIC – أول ناقل حركة أوتوماتيكي على مستوى العالم مزود بتسع سرعات.

فبمساعدة التروس التسعة الأمامية، يتمكن ناقل الحركة الأوتوماتيكي 9G-TRONIC المزود بتسع سرعات من إعطاء بُعد جديد كلياً من الكفاءة والراحة والديناميكية. كما تعمل الكفاءة العالية التي يتمتع بها المحرك على تقليل استهلاك الوقود. وتسمح النسبة الكبرى بتقليل سرعة المحرك. يظل الأداء رائعاً ويتحسّن مستوى الراحة وتقل مستويات الضوضاء. ثمة زيادة طفيفة في نسبة التروس وتعديلات بسيطة في سرعة النقلات تتيح زيادة الاستجابة والرشاقة.

 

 

شاهد أيضاً

“هيونداي” تخطط لتطوير شبكة لشحن وقود خلية الهيدروجين

تخطط شركة هيونداي موتور أستراليا (HMCA) ، بالتعاون مع عدد من شركات الطاقة العالمية ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *